قصص سكس

العب بصدرها الكبير ثم اسخن و انيك كسها

الحس حلماتها و العب بصدرها الكبير ثم اسخن و انيك كسها

في البداية كنت الحس حلماتها الجميلة الوردية و كلانا كان جالس حيث اعجبني صدرها الابيض المثير جدا و حتى حلماتها انتصبت بعد المص و اصبح شكلها مغري اكثر و هي مبتلة بلعابي و انا زبي وقف حتى لم يعد يجد مكان في داخل ملابسي و كنت اريد ان اخرج زبي . و حين وقفت لاخرج زبي رايت نظرات ساخنة جدا من حبيبتي نحو زبي و كانت تترقب خروجه حتى تراه فهي ايضا سخنت و تحبه و انا لما رميت زبي المنتصب امامها فتحت مباشرة فمها لترضعه و فعلا تركتها ترضع قليلا و حرارة فمها زادت في اشعال شهوتي و تسخيني حتى اصبحت هائج اكثر و قلبي ينبض اكثر

ثم مرة اخرى لم اقاوم جمال ثدييها و عدت الحس حلماتها الجميلة و هي امسكت زبي تلعب به و انا ارضع و اذوب في ذلك الصدر الجميل الشهي و المسه و احركه و كان ثدييها كبير جدا و طري كانه مكون من الجيلي الهلامي . ثم سخنت و بدا زبي يجبرني على ادخله او وضعه في فمها لكني مددتها في مكانها و هي من شدة الشهوة فتحت لي رجليها و كانها تقول لي هاهو كسي امامك ادخل زبك فيه و انا وجهت زبي نحو الكس الذي كان يسيل و كنت ما زلت الحس حلماتها و امسكت زبي اعدله على شفرات الكس اريد ادخاله حتى وقع الراس في فرجها و احسست بحرارة الكس الجميلة و كان كسها يريد ابتلاع زبي .

ثم اكملت ادخال زبي بقوة كبيرة و انا في كامل شهوتي ومازلت الحس حلماتها و رؤوسها الشهية حتى ادخلت زبي بالكامل و عندها انطلقت حلاوة النيك الممتعة بكامل ملذاتها و صار زبي يتحرك لوحده في الكس و انا اوده زبي كانه رمح نحو كسها و اطعنها به بقوة .. و من شدة الشهوة كنت احرك زبي بسرعة كبيرة جدا الى الامام و الخلف و هي توحوح اه اه اه اه و انا انيكها و ادخل لها زبي و الحس حلماتها و اريد ان احصل معها علىم تعة جنسية كاملة و فريدة من نوعها و فعلا اكتملت شهوتي و متعتي في اللحظة التي احسست ان زبي سيكب و يقذف حرارته و انا انيك كسها و ادخل زبي كاملا للخصيتين الى رحمها

في تلك اللحظة التي بدا زبي يقذف كنت انا ذائب تماما و اوحوح اه اح اح و اذوب من شدة المتعة و اللذة التي كانت تخرج من زبي جميلة و هو يرتعش داخل كسها و انا العب بذلك الصدر الكبير الجميل و المتعة تغمرني . و لما اكمل زبي اخراج المني تركته حتى ارتخى و بقيت الحس حلماتها الشهية حتى و قد اخرجت شهوتي لاني اعلم انها لما تفارقني ساتوق الى لحس تلك الحلمات مرة اخرى و ساستمني و انا افكر في تلك اللحظات الجنسية الجميلة الساخنة .

الوسوم
اظهر المزيد
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock