قصص سكس

القحبة الشرموطة تركتني ادخل زبي في كسها و هي تضحك

كانت اول مرة اعرف فيها الجنس مع القحبة الشرموطة الجميلة التي احضرها احد اصدقائي و بمجرد ان دخلت عليها الغرفة حتى بدا قلبي يدق بحرارة كبيرة و كانني غير مصدق اني على موعد مع النيك و الجنس و رايت جسم جميل مثير جدا و فاتن حتى قبل خلع ثيابها . و لم اكن قبل تلك الحادثة اعرف ان منظر البزاز مهيج الى تلك الدرجة و ملمسهما احلى و وجدت نفسي اذوب و انا ارضع حلماتها الوردية والحس و هي تضحك و انا اغلي و المس فيها بحرارة ثم اعطيت لها زبي حتى ترضع لتفاجئني بحرارة الرضع الساخن جدا و خبرتها التي اكتسبتها في عالم الشرمطة و الدعارة

و كان كسها جد ناعم و بلا شعر و القحبة الشرموطة جميلة و نظيفة رغم انها قحبة و رضعت زبي و طلبت مني ان ادخله كانها كانت تحس بما في داخلي و انا بالفعل ادخلت لها زبي بقوة في الكس الساخن و انطلقنا في نيكة حارة و جميلة و كلانا يتغنج اه اح اه اه اه . و رغم انها قحبة و ربما ذاقت الاف الازبار الا انها كانت تحب الزب و النيك الى درجة ان تجاوبها كان قوي جدا كانها حبيبتي و القحبة الشرموطة كانت كلما حركت لها زبي في كسها كلما ردت باهات ساخنة اه اه اه ا اخ اخ و انا حرارة كسها كانت تشعلني و تجعل زبي مثل الحديدة وحركاتي كانت سريعة و كان زبي هو من يحركني و يتحكم في ايقاع النيك .

و رفعت لها رجلهيا من الفخذين الممتلئين و انا اراقب زبي يدخل في كس القحبة الشرموطة التي كانت توحوح اه اه اه اه و هي تحس بحركات زبي السريعة الساخنة ثم رفعت رجليها اكثر و امسكت الطيز و ارتميت عليها و انا ما زلت اقبلها . و سخنت القحبة و طلبت مني ان انيكها بوضعية الجنب لانها اخبرتني ان زبي الطويل من النوع الذي يصلح لمثل هذه الاوضاع و انا على الفور اخرجت زبي و امسكته افرك فيه حتى لا يبرد بي و ادخلته مرة اخرى في كس القحبة الشرموطة و اكملنا النيك الحار الساخن بقوة كبيرة و هي توحوح اه اه اح اح اه اه اه اه و انا اواصل اسخن سكس في حياتي

و في وضعية الجنب كان زبي ينزلق بسرعة كبيرة و يتحرك في مجرى الكس العرقان اللزج بدون اي عراقيل و متعتي كانت كبيرة جدا حين احرك زبي و هي توحوح و ان العب بصدرها رغم اني لم اكن ارى بزازها لكن لما اوشكت على القذف صرت احرك زبي بسرعة كبيرة . و كنت اصرخ اه اح اه اه اح اح اح حين كان زبي يقذف داخل الس و من حسن حظي اني وضعت العازل حتى لا نقع في اي مشكلة و ايضا تجنبا لاي عدوى او مرض و اقحبة الشرموطة كانت ايضا توحوح حين كان زبي يقذف

الوسوم
اظهر المزيد
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock