سكس لواط

قصص المثليه الجنسيه و الشيميل صاحبي ف السكن

صاحبي ف السكن (جديده وحقيقيه) قصص المثليه الجنسيه و الشيميل

انا هشام 21 سنه القصه دي حصلت معايا فعلا دي كانت اول مره ليا ني انيك سالب افتحه المهم انا كنت متعود دايما انا وصحابي ناخد سكن كل سنه عشان الكليه بس السنادي حصلت القصه بقا كنا دا يما بنبقا اربعه ف الشقه كل واحد ليه سريره طبعا كانت السراير بتبقا كبيره من الي بتاخد شخصين المهم جه ف مره اتنين من صحابي نزلو البلد وفضلت انا واحد كمان كان اسمه طارق (الاسم مش حقيقي( المهم جينا ف اليوم دا طبيعا بعد ما كلنا وشربنا الشاي وقاعدين ع السرير بنتفر ع التلفزيون طارق حب ينام شويه لقيته نايم ومديني طيزو وانا قلت هقعد لوحدي لا انام شويه انا كمان المهم نمت حولي ساعه كدا عارفين طبعا الواحد بيقا قايم من النو زبره قايم ف انا كنت نايم ع جنبي وطارق بردو بس هو عطيني ضهرو وزبري راشق ف نص طيزه حسيت ب احساس حلو روحت متكي بزبري شويع علي طيزه لقيته متحركش عملت نفسي نايم وقعت احك زبري علي طيزه طبعا كنا نايمين ب الشور والكت بس لحد ما زبري جاب راخره رحت قايم داخل الحمام وضارب عشره وجيت قعت ع السرير بتفررج ع التلفزيون لقيته دققتين وصحي دخل الحمام وجه قعد معايا كإن مفيش حاجه حصلت وعدا اليوم عادي ولا فيه حاجه وتاني يوم صحابنا جوم ومتكررتش الحكايه دي تاني لحد بعد اسبوعين من الموقف دا كنا تلاته بس ف الشقه وصاحبنا التالت دا المفروض ماشي بكره نازل البلد ف انا وطارق قاعدين ع سرير وصاحبنا قاعد ع سرير .
عشان دي القوضه بتاعت التلفزيون وبنتفرج وكدا المهم كنا متغطين وكدا كبس عليا النوم نمت وسبتهم كنالا الساعه 12 كدا صحيت بعديها علي حاجه غريبه اه زبري واقف وكل حاجه بس المرادي حسيت بحاجه بتلعب فيه لافتحت عيني براحه لقيت طارق جنبي وبيبص للتلفزيون وايده مطلعه زبري من الشورت وبيلعب فيه براحه وصاحبينا التاني مركز مع التلفزيون روحت محرك ايدي بالراحه وحاطتها علي ايد طارق الي بتلعب فزوبري لقيته اتخضض وبيبصلي مبرق خايف اتكلم روحت مشاورله ميعملش صوت هدا بعديها روحت شايل ايدي من علي ايده جه يشيل ايده روحت حاطتها تاني راح ماس زبري وبصصلي هزلتو راسي راح مكمل لعب شاورلتو يدير ويديني طيزو راح مدير روحت منزله الشورت وقعت احسس علي طيزه واحط صباعي علي خرمه وهو خايف صاحبنا ياخد باله روحط حاططك زبري بين طيازه ونمنا صحيت الصبح علي صوت صاحبنا وهو اخد حاجته ونازل البلد روحت انا دجاخل الحمام واخد دش وحالق شعرتي وطالع لقيت طارق صاحي روخت داخل جنبه ع السرير لقيسته بيقولي معلش وبتاع قلتله ولا معلش ايه روحت قالع الشورت وقلتله العب فيه تاني بصلي كدا وراح ماسكه يلعب فيه قلتله مصو راح نازل مص فيه لحد مجبتهم فبوقو قلتلو قوم خد دش واغسل طييزك واحلقها قالي ليه قلتله عشان هنيكك قالي ؤبس انا مش مفتوح ومتنكتش قبل كدا قلتله انا هفتحك قالي زبرك كبير قتلو متقلقش قوم بس قام ظبط نفسه وطلع كنت انا حضرت زيت شعر وجبته قلتلو تعالي مص زبري جه قعد تحت رجلي وانا قاعد ع السريرؤ فضل يمص شويه لحد زبري ماوقف روحت مقومه وخليه ياخد وضع الكلبه وببص علي طيزه لقيته مخلاش فيها شعره ونضيفه وخرمه احمر نزلت لحس وبعبص فطيزه وهو ممحون وبيطلع اهات واحط صبا وصباعين بالزيت وبعد كدا تلاته ربع ساعه لحس وبعبصه فطيزه لحد موسعتو ورحت مغرق زبري زيت وطيزه كمان ورحت حاطط راس زبري ع خرمه ومحرجه دوايره لقيته بيقولي يلا دخله روحت مدخل راس زبري بالراحه ومطلعه وهاكذا لحد نص زبري وفضلت اطلع وادخل براحه لحد طيزه ماخدت زبري كله روحت نايم فوقيه وساييب زبري جوه لقيته شويه وبيحرك طيزه وبيقولي حركه نكني فضلت انيك فيه وبوسه من رقبته وضهرهوانيكه لحد ماجبتهم فطيزه وسبت زبره فطيزه لحد مانام وروحت قايم نايم جنبه لقيته بيقولي ياه لو اعرف انك هتنكني كدا كنت خليتك تنكني من المره الي فاتت قلتلو انت كنت صاحي قالي اه وكنت هيجان وعايز امسك زبرك بس كنت عارف انك صاحي خفت وسكت وفضلت انيكه اليوم دا ولقيتو بيفرجني صور اخته وامه وهدومهم ويهيجني عليهم لحد ماصحبنا جم بعد يومين وفضلت لاانيكه كل ما تيجي فرصه لحد ما لقيته بيقولي تعالي ناخد شقه لوحدينا قلتله ماشي وخدنا شقه لوحدينا بقا يجيب معاه دوم اخته وامه ويلبسهولي لحد مخلصنا السنه دي وبنيكه ف البلد بس لما يكون حد مننا البيت عندو فاضي وفي انتظار السنه الجايه

الوسوم
اظهر المزيد
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock