قصص سكس

مهندسة مروة 34 سنة ومتقبة الجزء الثانى

وانا بقلهم خلاص ياكلاب كفاية يلا قوموا ناخد شاور وقمنا خدنا شاور كلنا سوا .
وقلتلهم انتم كلاب حلوين اوى ولبسنا هدومنا وقلتلهم انتم ملكى من النهاردة , وسلمت عليهم ومشيت طبعا ورحت النادى خدت الاولاد .
وتانى يوم جوزى بقى نائب مدير المستشفى ورئيس قسم الباطنة طبعا عد حوالى شهر جاتنى سفرية لامريكا لحضور دورة هناك لمدة اسبوعين , ومجدى جوزى مكانش فاضى فاضطريت اسافر لوحدى , ونصحونى فى الشغل انى اسافر من غير النقاب وكفاية الحجاب بس علشان ميكنش فيه مشاكل فى امريكا, ودى اول مرة اسافر بلد خارجى لوحدى , وكنت قلقانة شوية وخصوصا الرحلة بتاخد حوالى 12 ساعة , وسافرت وفى الطيارة قعدت جنب شاب امريكى وسيم وكان حوالى 30 سنة وكنت انا الى قعدة جنب الشباك واتعرفنا على بعض خلال الرحلة وعرفت انه شغال فى الجامعة الامريكية فى لبنان وانه كان فى زيارة فى مصر وانه مصر عجبته اوى وانه بيعشق الشرق اوى وسحر الشرق وان مصر بسحرها وانه كمان شايف ان بنات مصر بسحرهم ولبسهم مثيرين جدا اكتر من بنات امريكا بالنسبة له , وانه معجب اوى بلبس البنات فى مصر وانه احتشامهم بيثيره اكتر , وعرف انى مهندسة ورايحة احضردورة فى نيويورك وعرفت انه من نيو جيرسى وهى قريبة من نيويورك حوالى 10 دقايق بالاندر جراوند . وقعد يمدح فيا وفى جمالى ويابخت جوزى بيا وانى لازم ممتعاه ومهنياه وده كان وقت الفطار وبعد مخلصنا الفطار ضلموا الطيارة علشان الركاب يناموا ويرتاحوا ,وكملنا كلامنا وقلتله ان البنت عندنا بتفضل محافظة على عذريتها لحد ماتتجوز وجوزها هو الى بيفتحها وقلتله ان الستات عندنا بتدلع الرجل اوى وهى الى بتعمله كل حاجة فقالى يابخت الرجالة عندكم وعرف انى فى مصر منقبة وانى شلت النقاب علشان السفر لامريكا والدخول هناك فقالى ليه ده انتى بالنقاب هتبقى كلك سحر واما امريكا المشكلة فى الدخول بتبقى حسب تشابه الاسامى بس .وبصمة العين والايد سهلت الامور بس قالى انتى عينيكى حلوة اوى وهتبقى من النقاب كمان اجمل وانا من كلامه ابتديت اسخن اوى وحس ان كسى بقى مبلول من افرازاته وكنت لابسة جيب جينز طويل وبلوز بينك وابتدى يمسك ايدى ويقلى ايدك حلوة اوى وانا قلتله انى متشكرة على المجاملة دى قالى دى مش مجاملة دى الجقيقة وفضلت ايدى فى ايده وهو بيحسس عليهم وقالى انه معجب بيا اوى وبجمالى ورقتى وانا دوبت خالص وهجت اوى من كلامه ومسكت ايده وكان بيبص فى عينى وكنت بحاول اشيل عينى من عينه بس كان بيمسك وشى ويقلى حرام عليكى انك تخبى العينين الحلوة وتبعديهم عنى وانا خلاص بقيت نفسى اتناك منه فى الطيارة ومعدتش قادرة استحمل فلقيته حط ايده على صدرى قلتله حد يشفنا قالى متخافيش الطيارة مضلمة والكل نايم وراح مغطينى ببطانية الطيارة وقالى كدة متخافيش قلتله انت هتعمل ايه انت خلتنى مش قادرة اتلم على جسمى كله راح مقرب راسه منى وراح بايسنى واحنا كنا اخر كرسىين فى درجة رجال الاعمال او البيزنس وانا البوسة خلتنى فى دنيا تانية خالص كان خبير اوى فى البوس , ولقيت لسانه جوة بقى وايده رفعتلى البلوز وطلع بزازى من السوتيان وقعد يلعب فيهم بايده وهو بيبسنى وانا مش حسة بالدنيا وقعد على الوضع ده اكتر من 3 دقايق , وراح نازل على رقبتى وهو بيبسنى وبعد كد نزل على بزازى وقلى بزازك تجنن حلوة اوى وراح يمصهم اوى وبنهم ويلعب فى حلمات بزازى , انا يمكن جبت شهوتى مرتين معاه والكيلوت بقة مبلول اوى وراح ماسك ايدى وقالى حطيها على زبى وحطهالى على زبه لقيته فاتح سوستة البنطلون ومطلع زبه برة ولقيت زبه واقف اوى وكان كبير اوى وضخم وهو كان متغطى ببطانية هو كمان وراح رافع الجيب بتاعتى لفوق وراح حاطط ايده على كسى من فوق الكيلوت ولقيته يبقلى الاندر بتاعك مبلول اوى انتى تعبانة اوى وراح منزل ايدة من تحت الكيلوت على كسى وقعد يلعب ويمشى ايده على زنبورى وكسى وانا بقله حرام عليك نكنى بايدك اوى وبدا يدخل صابعه فى كسى وراح مسكنى من راسى ومنولنى على زبه علشان امصهوله وانا مسكاه بايدى وقعدت الاول الحسه بلسانى وهو بيقلى مصى اوى ياشرموطة وانا دخلته فى بقى ومن كبره مكنتش عارفة ادخله كله فى بقى واحسسله على بيضه وفضلت امصله فى زبه وهوبيقلى مصى ياشرموطة اوى بحبك لحد ماحس انه هيجيب لبنه راح رافع راسى وراح حاطط منديل على زبه وقالى علشان مش تتوسخى وراح بايسنى . وقمت دخلت التواليت واتشطفت وغيرت الاندر كنت حاطة فى شنطة ايدى اتنين احتياطى وغسلت الاندر الوسخ علشان ينشف , وهو دخل التواليت كمان ورجعنا قعدنا شوية وقعدنا نضحك مع بعص وهو ماسك ايدى ويقلى انه حبنى اوى وانه لازم يشفنى فى نيويورك واتغدينا فى الطيارة بعد مانوروا النور وكان بياكلنى كانه جوزى وانا ااكله وحسيت بالالفة معاه وكانى عارفاه من فترة طويلة , وبعد الاكل والشرب ضلموا الطيارة تانى وراح بايسنى تانى وعملنا الى عملناه فى المرة الاولانية تانى قعد يلعب فى بزازى وكسى وامصله زبه لحد مارتحنا تانى وجبنا شهوتنا .
ووصلنا نيويورك وفضل معايا لحد مخلصت الجوازات والجمارك وطلعنا برة وركبنا تاكسى ووصلنى الفندق وقالى اسيبك دلوقتى ترتاحى من السفر واشوفك بكرة الأحد ياحبيبتى والدورة بتاعتك هتبتدى الاتنين وبسنا بعض وقلتله هستناك مارك بكرة وطلعت الاوضة بتاعتى وكانت الساعة بتوقيت نيويورك الساعة 5 المغرب يعنى بتوقيت مصر الساعة 12بليل وكنت تعبانة اوى ويدوبك قلعت هدومى كلها ونمت بالكيلوت بس ورحت فى سابع نومة اول ماحطيت راسى على المخدة علشات منمتش على الطيارة من مصر لنيويورك من المغامرة الى انتم عرفتوها .
وصحيت من النوم حوالى 12 بليل وحسيت انى جعانة اوى فطلبت الروم سيرفيس وطلبت بيتزا كبيرة بالسى فود وقلت لهم بعد نصف ساعه
شلحت ملابسي بالكامل وذهبت الى الحمام وعملتلي صابون رغوه المهم رحت الى الحمام واخذت شاور وبالفعل حمام الرغوة ريحنى كتير وخرجت بعد مانشفت
جسمي بعدها فركت جسمي بكريم للجسم ماركت شانيل ورحت للشنطة وفتحتها وخرجت الملابس الداخليه اللي على بالي وكان لون
الطقم موف وعباره عن ستيان هاف كب وكيلوت بس ومع لانجيرى ابيض . وطلعت هيلاهوب علشان البسه ولبست فردة واحدة
وسمعت جرس البااب وقال لي انا الجرسون المهم لبست رووب كان عندي ومن استعجالي اكتشفت بانه شفاف بعد مافتحت الباب وكاان الجرسون زنجى وذو جسم رياضى وسكسي وكان سنه حوالى 16 سنة وقال لي احط البيتزا فين قلتله على الطاوله وكان ينظر لي بشره وقال لي جسمك جميل وسكسى واذا حبيتى نكون اصدقاء انا ماعندي مانع وهذا رقمي قلتله انت صغير اوى وانا اكبر منك كتير راح اشوف , وهو خارج شااف وركي بهيلهوب واحد والثاني مالبسته قال لي ممكن البسك الهيلهوب واروح قلتله بعدين احسن ماعطاني فرصه وجااب القطعه ولبسني اياها وايده على وركي وطبعا انا من كثر شهوتي سحبت نفسي ازاى اعمل علاقه معه وقلتله ممكن تروح قالى انا اسف على الى حصل منى بس انتى لطيفة وجميلة ومثيرة اوى و جسمك جميل وسكسي وجنني وانا شفتك وانتي باللوبى وبالفعل خرج وجلست بيني وبين نفسي افكر بالفعل شخص جميل ورائع وماراح اخسر حاجة انا مش في بلدي ومين اللى هيعرف باني نمت معااه اومع غيره . واتصلت بيه وقلتله انى موافقة .
وبالفعل بعد ساعه سمعت طرق على الباب وكان سعيد جدا وقعد جنبى على الكنبة وقالى انا احب اخدمك
تحبين تشربين كوكتيل على ذوقى ا نا طبعا مكنتش بشرب ولا عمرى شربت وجابلي كاس فودكاا
جاب الكاس الثاني وقاالي جيرس وجلسنا نتعارف على بعض عرفت انه دارس فندقه المهم وخلال ماكنا نشرب الفودكا قرب جنبي وشرب من الكاس وقرب من شفايفي وقالي اشربي من
فمي وطبعا عملت اللي قاله
وكانت احلى شربة فودكا مع مصه جميله وحلوه وطبعا بعدهاا
حملني على يده ورحنا على السرير ونيمني فوق السرير وقام يخلع ملابسه وظل بس
بالكلسون وجاني وصعد فوقي وقام يمصني ويبوسني شويه شويه وايده على صدري ويلعب ببزازى وهو يبوس ونزل على صدري واخذ يبوسني من فووق الستيان ويمص بزازى وبعدها ناام على ضهره وقمت امص رجله ووركه وقلعته الكلسون بتاعه وقمت ومسكت زبه وبالفعل انصد مت اول ماشفت زبه انصدمت بالفعل كان كبير وتخين اوى عمرى ماشفت زيه كان طوله وهو واقف حوالى 25 سم بعد وقمت امصه والعب فيه من كل الجوانب
وقمت امص البيض والعب فيهم وامصهم وبعدها مسكته بيدي ورحت على شفايفه ابوسهم وامصهم وايدي على زبه وبعدها قالي انه عايز يلحس كسي وعملنا حركة 69 وهوه اول ماحط
لسانه على كسي من فوق الكيلوت حسيت بقشعريره على جسمي كله وبعدها خلى الكيلوت على جنب وخلى لسانه على اشفار كسي وقام يلحس ويلحس وانا الحس زبه وحسيت انه راح ينزل عليه وقالي نزلي ونزلت عليه وقام يشرب عسل شهوتي وهوه بعد نزل على
فمي وشربت المني بتاعه كان طعمه لذيذ وبعدها رفعنى من فوقه وخلاني بوضعيه الكلب يعني صحراوي وقام يحط زبه ويخليه على فتحة كسي ويحاول يدخله وحاول وكان راس زبه كبير المهم دخل شويه وانا اتالم واقوله شوويه شوويه وقاام يحاول يدخله بلين دخل نصفه ومسكني من خصري ودخل زبه بالكامل ووجعنى اوى وقام يدخله ويطلعه ويخبط علية بعنف وبوحشية كانه منكش وحدة قبل كدة وفضلنا على هذا الحال لفتره وبعدها خرج زبه وحسيت حراره في كسي .
وبعدها جاب زبه وانا بنفس الوضعيه وقالي مصيه واستمريت على هذا الحال لفتره وبعدها نيمني على ظهري ورفع رجلى لفوق وجاب زبه وحااول يدخله من الخلف المهم كان بيوجع اوى وجاب كريم وخلاه على راس طيزي ودخل راس زبه وتالمت وصرخت
وهو بيحاول يدخله بس مش قدر وفضل فتره بدون حركه وزبه في طيزي وكان يحرقني ويالمني وهو بيضغط عليه وهوه شال رجلى وبعدها دخل زبه في كسي وفضل على هذه الحال وفي خلال فتره النيك قلعنى الستيان وبالنسبه للكيلوت فمزقه بالقوه وفضلت بالهيلهوب وهوه ينيكني وينيكني وانا فرحانه وفرحانه حيث حصلت من يطفى ناري بالنيك وبعدها قام عني وقالي اوقفي وطيزي يعني منزله راسي وقام يدخله في كسي وطيزي وبعدها رفع رجل واحده ودخله على الجنب وكان بالفعل الولد خطير بالسكس وبعدها قام ويريد ينزل وقلتله نزل في طيزي وكسي علشان انا وخدة حبوب منع الحمل وبالفعل نزل بكسي جزء والجزء الثاني في طيزي وطبعا انا فرحانه وجلسنا نتكلم مع بعض اكثر واكثر وقالي يله نروح ناخذ شاور قلتله انت ماتشبع قال مستحيل المهم قمنا علشان ناخذ الشاور طبعا اول ماوصلت الحمام قام وخلع الملابس الداخليه كلهم عني وهو يبوسني وبعدها قام وفتح البانيو وخلى الماء ينزل فيه وقالي تعالي فى البانيو وجيته وخلاني واقفه وهو يمص شفايفي وينزل تحت والمية بتنزل على جسمي وبعدها نزل على كسي وقام يلحسه ويلعب باشفار كسي ويحاول يدخل صبعه في كسي وهو يلحس وانا ماسكه راسه واقوله الحس والحس وبعدها قالي مصي زبي يله وقمت امص زبه وامصه والمية بتنزل وحسيت بطعم عجيب للجنس وبعدها مارحمنيش على طول دخل زبه بعد ماشلني على صدره وقام يرهز ويرهز ويرهز ويرفعني وينزلني وبعدها نزل رجل وحده وقاام ودخل زبه في طيزي وانا اتالم اوى واقوله خف عليه ارجوك وفضلنا على الحال ده لفتره وبعدها قالي يله اقعدى على زبي وقمت وجلست عليه وقمت مثل المجنونه اطلع وانزل لحد ماحسيت انه راح ينزل في كسي وقلتله يله نزل حبيبي ولسة مش شبعان وقام ودخل زبه مره ثانيه في طيزي بعد ماغيرنا الوضعيه وخذت وضعية الصحراوي وقام ينيكني بكل قووه وهوو ماسك شعري والماء يندفع على جسمنا وبعدها وماحسيت الا وهو مطلعه من طيزي وجايبه على بقى وقالي اشربي المني وقمت اشربه مثل المجنونه وبعدها طبعا اخذنا الدش وطلعنا الى الغرفه وكنت فرحانه ومبسوطه وتعشينا وطلبت منه ان يزورني وان نكون على اتصال وبعدها قالي انا راح اروح وبكره راح اشوفك بس اتمنى في شقتي وعلى فكره راح اشتري لك طقم عجيب راح يعجبك وبعدها خرج بعد ماباسني واتاسفتله وتواعدنا على اللقاء بعد بكره بعد ماارجع من المحاضرات علشان عندى ميعاد بكرة وسالته اسمك ايه قالى جاك فبسته وودعته وقلتله انت احلى واحده شفتها تواعدنا انى ارحله البيت بعديها بيومين علشان هبقى مشغولة تانى يوم مع مارك .وتانى يوم الصبح كان يوم الحد وبعد مصحيت من النوم على الساعة 10 الصبح لقيت تليفون من مارك وسالنى يجيلى امتى قلتله انى هبقى جاهزة بعد ساعة قالى انه عايزنى البس النقاب علشان عايز يحس بسحر الشرق وانى هبقى احلى كمان .
وبعد ساعة ادانى تليفون من الريسبشن فنزلتله وسلم عليا وباسنى وقالى ايه الجمال والسحر ده كله وقالى انه هيلففنى كل نيويورك ونيوجيرسى كل شبر فيههم هيفرجهولى . قلتله مش هتضايق وانا قعدة جنبك كدة قالى انا اموت فى الشرق وسحر الشرق . وركبت جنبه العربية وفسحنى فى كل نيويورك واتمشينا فى شوارع مانهاتن ورحنا التايم اسكوير والسنترال بارك وكنا ماشيين وهو حاطط ايده عليا ووخدنى فى حضنه وكاننا حبيبن وبعد كدة رحنا نيوجيرسى واتغدينا وبعد كدة رحت معاه بيته وكان بيت صغير بجنينة وجميل اوى وفرجنى البيت وبدء يرفع عنى النقاب ورحنا فى بوسة طويلة ووبقى يدخل لسانه فى بقى ويخلينى امص لسانه فى بقى وهو حاضنى وقلعنى العباية وكنت لابسة جيب جينز تحتيها وبلوزة بيضا وبدا يحط ايده على طيزى ويقفش فيهم اوى واحنا بنبوس بعض اوى وبدا يشلح ليا الجيبة ويرفعها وكنت لابسة اندر لونه احمربورد دهبى ومد ايده من تحت الاندر وقعد يحط صابعه فى خرم طيزى ويبعبصنى اوى وايده بدئت توصل لكسى الى كان مبلول اوى بالسوايل الى بتنزل منه من كتر الإثارة الى انا فيها . وبعد كدة قلعنى الجيبة خالص والبلوزة والسوتيان والاندر وبقيت عريانة ادامه وهو بيلففنى حواليه وبيلعب فى كل جسمى وبعد كدة قعد يرضع فى بزازى ويمص فيهم وهو بيقفش فيهم اوى وايده بتلعب فى كسى اوى وبعد كدة لقيته بيمسكنى من شعرى وبينزلنى لتحت عرفت انه عايزنى امصله زبه ففكيتله حزام البنطلون براحة وقلعته البنطلون والكلوت بتاعه وبدئت ادعكله زبه بايدى وامصهوله ببقى وادخله كله فى بقى والعبله فى بيضه اوى وادخله واخرجه من بقى والحسهوله بلسانى والحسله بيضه وبعد كدة راح رافعنى لفوق وهو رافعنى دخل زبه فى كسى ونكنى وهو شايلنى لفوق وقعدنا فى الوضع ده 5 دقايق وبعد كدة نيمنى على السرير ورفع رجلى الشمال على كتفه ودخل زبه اوى فى كسى الى كان غرقان من كتر ميته وانى جبت مرتين عليه وكان بينكنى اوى وبيرضع بزازى ويبسنى وانا فى دنيا تانية لحد ماجابهم فى كسى ومن كتر الى جابه كان الميا بتاعته بتنزل من كسى وقعدنا ارتحنا وزبه فى كسى شوية لحد مازبه وقف تانى وراح مخلينى فى وضعية الكلب وبدء ينيك كسى اوى من ورا وقعدنا كدة شوية ينكنى اوى وهو بيضربنى على طيزى ويقلى انى احلى شرموطة ومتناكة ناكها لحد مجابهم تانى جوة كسى . وارتحنا شويه ودخلنا ناخد شاور واحنا تحت الدش بدء يلعب فى كسى تانى وناكنى واحنا واقفين تحت الميا بعد مارفع رجلى اليمين ودخل زبه فى كسى وجابهم مرة تالتة فى كسى وبعد ماخدنا الشاور وخرجنا بدء يسخن عليا تانى ورفض انى البس اى حاجة ولقيته بينيمنى على بطنى وبدء يبوس طيزى ويلحس فيها بلسانه وبدء يحط راس زبه على خرم طيزى وبدء يدخل زبه وحدة وحدة وانا بصرخ تحته وراح مدخله مرة واحدة وفضل هادى شوية وبدء ينيك طيزى اوى وبعنف ويدخل زبه ويخرجه بسرعة لحد ماجابهم جوة طيزى ودخلت اتشطفت وقالى تعالى ناكل اى حاجة وعملتله اومليت واكلنا وكان عنده تفاح وعنب وبعد ماشبعنا قلتله نروح قالى لسة بدرى انتى هتباتى معايا واروحك الصبح على الاوتيل تغيرى هدومك واوديكى الدورة التدريبية بتاعتك ووفعلا فضلنا طول الليل فى حضن بعض ينيكنى بكل الطرق وناك كل حتة فى جسمى ومصيتله مرة وجابهم جوة بقى وقالى انه اول مرة ينيك وحدة كدة وبالكترة دى وانه كان نفسه يعيش معايا على طول من حلاوة نيكه ليا لحد منمناعريانين فى حضن بعض من التعب ومحسيناش الا الصبح وقمنا خدنا الشاور وفطرنا بسرعة وقالى انه هيعدى يخدنى فقلتله انى عندى ميعاد مع واحد تانى اتعرفت عليه قالى طيب قوليله انى ابقى معاكم قلتله هشوف واقلة بعد ان ت وصلنى مارك الدورة وانا راجعة استنانى ووصلنى الفندق وهناك لقيت جاك مستنينى فى الفندف فى الريسيبشن وقالى بانه مشتاق لي وباسنى وعرفته على مارك واقترحت اننا نطلع اوضتى ونقعد سوا ونتمتع سوا فوافقوا ومارك قالى انه راح يعملي مساج مش هنساه وبالفعل طلعنا سوا وانا اول مارحت الاوضة دخلت الحمام و لبست طقم احمر دم الغزال ستيان وهاف بوخط مع الهيليهوب الاسووود مع طبعا روب كامل مش شفااااف وعزمت في باااالي انه اخليهم الاثنين ينيكوني وانا قمت بخلع بنطلون مارك وقمت بمص زبه لحد مانزل المني في فمي وبعدها قالي جاك يله دورى ورفعت رجلي وقاام مارك يلحس كسي وانا بمص زب جاك وانا باتالم وماارك يلحس كسي وبعدها قام جاك وخلع ملابسه وقام يدخل زبه في طيزي ومارك في كسي و حسيت بنشوه عجيبه علشان زبين مختلفين كل واحد اكبر من الثاني ومارك ينكنى ويمص شفايفي واناااااااااااا اقووول زياااااده أأأأح يله بسرعه نيكوني أأأأأف أأأأأأح حلوووو كتير وبعدها صار العكس واستمريت على هذا الوضع لحد ماتعب مارك وجاك وقلتلهم يله مع بعض نزلوا في طيزي وكسي وبالفعل جتهم الرعشه مره واحده وكل واحد زبه يفضي لبنه وارتاحووا وبعدها قام جاك دخل الحمام ومارك دخل زبه مره ثانيه في كسي واستمر على هذا الحال لحد ماخلص جاك الحمام وجاب زبه وخلاه في فمي وقام يلعب بصدري لحد مااراد ان ينزل المني على صدري وماارك كمان وبعدها سابونى ومشيوا وبالنسبه لمارك قالي بيخرج وبيرجع مره ثانيه المهم دخلت الحمام واخذت دش سريع ونزلت من الفندق ورحت السوق علشان اشتري اطقم جديده وبالفعل اشتريت اكثر عن طقم ورحت للكوفي شوب وشربت شاي ورجعت الى غرفتي ورحت الحمام وبدلت ملابسي ولبست طقم جديد وحلووو ولبست فوقه الروب وجلست اشوف التلفزيون ورن تيلفون الغرفه وكاان المتصل حبيبي مارك قالي ايه رايك نروح الديسكوو دلوقتى قلتله خلاص عايزنى و تحبني البسلك حبيبي ايه قالي البسي طقم سكسى يعني جيبة قصيره مع بلوزة خفيفة وخلي شعرك مفتوح قلتله اوك وسبنى ربع ساعه وبالفعل رحت لبست جيبة قصيره ميكرو مع بلوز شفاف ابيض وكااان صدري واضح من البلوز وكان واقف من دوون سوتيان وطبعا لبست الهيلهوب وكااان لونه اسوود علشان يحميني من البرد ويعطي اثاره في اللبس المهم نزلت وركبت سيارة حبيبي ورحنا الى الديسكو وقام مارك وفتح بااب السياره ونزلت ومسك يدي ودخلنا االديسكو ورحنا على البست وجلسنا وطلب لي حبيبي فودكا مع عصير برتقال وقالي يله نروح نرقص ورقصنا بالنصف وكانوااصدقاء مارك ولقيت صاحب مارك جاني وعطاني بوسه على شفايفي وقا يراقصني ويقول لي في اذني انتي قمة السكس عايز انيكك وقلتله خليها للظروف المهم تعبت من الرقص ورحت وجلست وكان مارك يشرب وشربني كاس من الفودكا وبعدها قالي حبيبتي خلينا نروح وجانا صديقه وقال راح نلتقي بالبيت عندك مارك ايه رايك انت .قاله مفيش مشكله المهم رحنا بالسياره وركبت انا وصديقه بالخلف ومارك مع صديقة صديقه وكاان صديقه يلعب بيده على وركي ونزل على الكيلوت وجاب صبعه على كسي وقعد يلعب فيه وانا مسكت زبه وقمت وفتحت السحاب وقمت ابوس زبه والعب فيه وقمت امصه وامصه لحد ماحسيت انه راح ينزل في بقى ويده تلعب بكسي وشربت المنى كله ورجع كل شي على مايرام وصلنا بيت مارك وكان ماسكني من وراء ظهري وعلى طول ماصدق وخلاني واقفه وقام بفتح البلوزة ونزل على الجيبة وبقيت بملابسي الداخليه وجاني ماارك وقالي انتي عايزاه ولا لا اذا مش موافقه محدش يقدر يجبرك حبيبيتي قلتله عادي حبيبي خلاص كل الامور صارت من قبل وبعدها جاني صديقه وقاالي راح اعمل حركه حلوه وخلاني نايمه وجاااب العسل وكبه فووق صدري وقام يلحس مع مارك وشلحوني الملابس كلها وقاموا يصبون العسل على جسمي ونزل ماارك على كسي وصب العسل وقام يلحس ويلحس ويمص لحد ماخلاص انا ماقدرت وقلت لمارك دخل زبك مع صديقك في كسي مره وحده وقاام مارك ودخل زبه في كسي وصديقه بيحاول يدخله بعد بس ماقدر علشان كان ضيق وبعدهااجاب العسل ودخل زبه اشويه شويه وانا اتالم بس ماسكه نفسي واستمروا على هذا الحال اكثر عن ربع ساعه زبين في كسي وبعدها قام مارك ودخل زبه في طيزي وصديقه في كسي واستمر الوضع على هذه الحاله لفترة ساعه وبعدها صار العكس وبعدها مارك ينيكني من طيزي وانا امص زب صديقه والعكس صار بعد وبعدها مارك ماتحمل وكب في طيزي وبالنسبه لصديقه شلني على رجله وقعد ينيكني وهو واقف لحد ماقالي عايز اكب قلتله يله في كسي وكب في كسي وانا عاجبني اللي حصل وبعدها رحت الحمام اتشطف ورجعت وشفتهم جالسين بينيكوا صاحبة صاحبه الثانيه وانا جلست اتفرج عن النياكه لحد ماخلصوا وطبعا انا نمت عند مارك وبالصبح رحت الفندق وبدلت ملابسي ورحت للدوره هذه قصتي بنيويورك والى استمرت مع مارك وصاحبه جورج وجاك كمان لجد مرجعت مصر

الوسوم
اظهر المزيد
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock